تحرك بريطاني في مجلس الأمن لعقد جلسة لمناقشة وضع خزان صافر النفطي

صعدة برس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
صعدة برس-متابعات -
جح دبلوماسيون في نيويورك، أن يلبي مجلس الأمن الدولي طلب للحكومة اليمنية، المعترف بها دولياً لعقد جلسة هذا الأسبوع لمناقشة خطر حصول تسرب نفطي من الناقلة العائمة “صافر” الراسية قبالة ميناء رأس عيسى بالحديدة غرب اليمن.

و تقدمت بريطانيا بطلب لرئيس مجلس الأمن للشهر الحالي المندوب الألماني كريستوف هيوسيغن، بعدما تكررت المطالب من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش و المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث لهيئات دولية متخصصة بإيجاد حل للناقلة التي صارت بمثابة “قنبلة موقوتة” تهدد الحياة البحرية و المناطق الساحلية المجاورة و دول المنطقة، فضلاً عن الملاحة البحرية الدولية، و يمكن أن تستمر لسنوات عديدة.

و سيتحدد موعد الاجتماع للمجلس بالتوافق مع الجانب البريطاني غداً الاثنين 6 يوليو/تموز 2020.

و كانت لدى جنوب أفريقيا و إندونيسيا و روسيا و الصين بعض التحفظات على عقد الجلسة لكن تم التغلب عليها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق